ترجمات غاستون باشلار : حلم التحليق(الحلقة الأولى)
2020 - 09 - 29

" عند قدمي،لدي أربعة أجنحة لطائر أَلْسيون،اثنان عند الكاحل،أزرقان وأخضران، تعرف كيف ترسم فوق البحر المالح  رحلات وعرة''(غابريل دانونزيو).

 

تعامل غالبا التحليل النفسي الكلاسيكي مع معرفة الرموز كما لو أن الأخيرة  مفاهيم. بل يمكننا القول بأن رموز التحليل النفسي مفاهيم أساسية فيما يتعلق باستقصاء التحليل النفسي.

يغدو الرمز مجرد أداة تحليل، ما إن يتم تأويله ، وإيجاد دلالته ''اللاواعية''،ويتوقف اعتقادنا في إمكانية الحاجة لدراسته ضمن سياقه ولاأيضا عبر اختلافاته.هكذا،صار حلم التحليق بالنسبة للتحليل النفسي الكلاسيكي، من أكثر الرموز وضوحا ،وأحد ''مفاهيم التفسير'' الأكثر شيوعا: إنه يرمز،مثلما يقال، للرغبات الشهوانية. فجأة، تنكشف من خلاله، أسرار بريئة:هكذا، يبدو، بمثابة مؤشر لا يخطئ قط.بما أن حلم التحليق واضح أساسا ومدهش، ومثلما يبدو اعترافه،ظاهريا بريئا جدا،لاتعطله أيّ رقابة، فسيشكل غالبا،بالنسبة لتأويل الأحلام، إحدى أولى الكلمات التي فُكِّكَت رموزها،ثم تلقي ضوءا سريعا على وضعية حالمة برمتها(1).

مقالات سياسية إنجاب الأطفال مجازفة كبيرة
2020 - 09 - 29

لم يكن فعل الإنجاب سواء خلال الزمن الجميل،أو الأقل جمالا؛ أو ماتبقى من الزمن بانفتاحه على ممكنات الجميل واللاجميل،بالفعل الهين أو السهل،بل انطوت على الدوام مبادرة من هذا القبيل على مخاطر حياتية،غير مضمونة النتائج؛ومجازفات وجودية تضمر مختلف العواقب.

لاأعتقد بأنه موقف،تتحدد ماهيته تبعا لطبيعة المكان أو سياق الظرف،بمعنى قد يحدث جديا تملي حيثيات الخطوة،حسب انتماء الشخص إلى منظومة مجتمعية زاخرة بالعيش والحياة، تقدس الإنسان ومن خلاله الفرد خاصة،بوضعه في قلب الرهان.مما يجعل إشكالية احتفال الفرد بتحققه مسألة متجددة باستمرار،فما بالك بالمنظومات المجتمعية العدمية التي تعدم الفرد جملة وتفصيلا؛قبل حتى أن يولد.

مقالات نقدية بعض ذكرياتي فترة الدخول المدرسي(1/2)
2020 - 09 - 16

مع بلوغ أواسط شهر ماي،مع تأكيد منسوب المحرار بكل حدوس الحواس،أن مراكش صارت كعادتها خلال هذه الفترة؛وطيلة أربعة أشهر تقريبا،تحت رحمة جحيم صيف،لا يشق له غبار،يطاق على أية حال مع أنسنة الزمان والمكان إبان سياقات تلك الحقبة،عبر حوارات الصداقة المنسابة باستمرار بين المدينة وأهلها.لاحديث تتداوله الألسن سوى العطلة الصيفية؛أو العطلة الكبيرة أو الثلاثة أشهر،بحيث اشتهر أساسا توقف الدراسة بهذين النعتين الأخيرين.

يشرع بعض المدرسين في تهيئنا لأجواء حفل نهاية السنة الدراسية،بالتحضير للأنشطة الفنية والثقافية التي ستغمر فضاء المدرسة خلال يومها الاستثنائي؛والأهم ضمن سياق ذلك،أولا وأخيرا،وليمة الطاولة المعروضة داخل قاعة كبيرة،وقد وضعت فوقها قوارير المشروبات الغازية باختلاف ألوانها و تلاوينها، السوداء والصفراء والبرتقالية والبنية، وإبريق أو برادين كبيرين من الشاي المنعنع،ثم صحون صغيرة من قطع الحلويات. 

تناط إلى تلميذ أو تلميذة مهمة جمع المساهمات وتوثيقها.ثم،يبدأ تقاطرها حسب الإمكانات المالية لأسرة كل واحد منا،مع إعفاء اليتامى وأبناء دور الإيواء والقادمين من البوادي؛كما جرت العادة دائما،وإن كانت وضعيتنا الطبقية متقاربة جدا في عمومها،باستثناء حالات تبقى استثنائية،وأغلبنا يتنافس كي ينتقل بجلده وأسرته عبر جسر المدرسة،من وضعيته تلك صوب أخرى أفضل.

أخبار سيرة سعيد بوخليط
2020 - 09 - 16

سعيد بوخليط ،باحث ومترجم من المغرب.

*العنوان الإلكتروني : boukhletHYPERLINK "mailto:boukhlet10@gmail.com"10HYPERLINK "mailto:boukhlet10@gmail.com"@gmail.com

*الموقع الاليكتروني http://saidboukhlet.com

السيرة الذاتية

الإسم العائلي : بوخليــــط
الإسم الشخصي : سعيــد

باحث مغربي في قضايا الفلسفة والأدب 

boukhlet10@gmail.com  :العنوان الاليكتروني 

ـ الشواهــد العلمية
* الباكالوريا : 30/06/1989
* شهادة السلك الأول من الدراسة الجامعية : 05/07/1993
* شهادة الإجازة : 26/06/1995
* شهادة استكمال الدروس : 27/12/1996
 شهادة الدكتوراه : 21/02/2004، الموضوع : الخطاب النقدي والأدبي عند غاستون باشلار :شعرية العناصر الأربعة

ـ عضو في المؤسسات الثقافية
ـ اتحاد كتاب المغرب

تحميل المزيد
لا مزيد من المشاركات لاظهار